الحمية الغذائية - الموسوعة الطبية
الحمل



https://www.almwso3a-altebia.co.uk/



يصاب أشخاص كثيرون من متتبعي الحميات الغذائية بالإحباط عندما يلاحظون أن الجهود التي يبذلونها لم تعد مجدية , وأنهم لم يعودوا قادرين على تخفيف أوزانهم , وعلى الرغم من إحترامهم القواعد الغذائية يجدون إبرة الميزان لم تعد تتحرك في الإتجاه المرغوب به .

عادةً في بداية كل حمية يشعر الفرد بالسعادة وهو يلحظ الكيلوغرامات الزائدة تتلاشى , فيُقوي ذلك من دوافعه ورغبته وعزيمته في مواصلة الحمية الغذائية التي يتبعها , لكن يحدث في كثير من الأحيان أن تبوء جهود تخفيف الوزن بالفشل من دون أن يدرك الواحد منا الأسباب الحقيقية وراء ذلك .

إختصاصية التغذية البريطانية "جانيت تومسون" تُعلق على هذه الظاهرة وتقول إننا عادةً لا نتوقف عن فقدان الوزن الزائد لأن الحمية الغذائية التي نقوم بها غير فعالة , فالأرجح أن يكون الدافع الذي يحثنا على الإلتزام بالحمية قد ضعف مع مرور الوقت , فنبدأ بالتخلي عن القواعد والتعليمات التي كنا نتبعها في البداية , وقد نكون قد عدنا إلى الإفراط في الأكل أو أننا لم نعد نمارس الرياضة  كما يجب , من هنا لابد من إعادة النظر في كل ما نفعله , ومن المفيد إتباع النصائح التالية :


https://www.almwso3a-altebia.co.uk/


تأكد من حجم ما تأكله من طعام :

  • هل أنت تأكل الآن كميات من الطعام أكبر من تلك التي كنت تتناولها مع بداية الحمية الغذائية , خصص دفتر يوميات تسجل فيه بدقة كل ما تأكله وما تشربه , فهذا يساعدك على معرفة أين مواطن الزيادات التي يتوجب عليك إقتطاعها , حاول أن تأكل كل ثلاث أو أربع ساعات , فهذا يسهم في تنشيط عملية الأيض , إحتفظ بقطعة من الفاكهة في متناول يدك تأكلها عندما تشعر بالجوع .

إعتمد التنويع :

  • قم بتنويع الأطعمة التي تأكلها , إشتري كتاب طبخ خاصاً بالوصفات خفيفة الدهون , وحضر أطباقاً بنكهات جديدة , فتغيير نسب مكونات الأطباق التي تأكلها ضروري , خفف كمية الكربوهيدرات النشوية مثل الخبز الأبيض والمعكرونة , وإستعض عنها بالخضار , لا تفوت وجبة الصباح , فطبق من رقائق الحبوب الغنية بالألياف الغذائية ينشط الأيض , ويحث على حرق الوحدات الحرارية مع بداية النهار .

حرك جسمك :

  • إرفع مستويات أنشطتك البدنية اليومية قدر الإمكان , إصعد الأدراج وإمشي وتحرك كلما أمكن ذلك , فكل هذه الأنشطة (ولو كانت قليلة) تعتبر مفيدة وسوف تعطي نتائج ملموسة مع الوقت , إشتري جهاز إحصاء الخطوات , وإحرص على السير يومياً ما بين 6 إلى 10 ألاف خطوة .

نوع تمارينك الرياضية :

  • غير من عاداتك الرياضية , وقم بتمارين جديدة ورياضات أخرى تستخدم فيها عضلات مختلفة من تلك التي كنت تستخدمها في الماضي , كذلك يمكنك إدخال تعديلات على مدة وقوة تمارينك وممارساتك الرياضية , كي تكسر بذلك الروتين الذي تعود عليه جسمك سابقاً .

إسترخِ وزود نفسك بالطاقة :

  • هل تنام مدة كافية يومياً ؟ إن الإفتقار إلى النوم يجعل جسمك أكثر مقاومة للأنسولين , ما يؤدي إلى إرتفاع مستويات السكر في الدم , وإلى زيادة تخزين الدهون في الجسم , كذلك فإن التعب يخفف من فعالية أيض الطعام الذي تأكله , أخلد إلى النوم باكراً , وإسترخِ , واطرد الأفكار السلبية من ذهنك , فالتفكير الإيجابي يساعدك على تحقيق أهدافك .


https://www.almwso3a-altebia.co.uk/

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
الموسوعة الطبية © 2019. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع
Top
script src='http://ajax.googleapis.com/ajax/libs/jquery/1.4.2/jquery.min.js?ver=1.4.2' type='text/javascript'/>